الإثنين 2 جمادى الأول 1443 / 6 ديسمبر 2021

مرخصة من وزارة الثقافة والإعلام برقم : غ ش 1444

صحيفة شعبية
02-29-1443 12:11
تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 166
الشاعرة نجود النايف أطمح ان يكون لي بصمة شعرية مختلفة وثابته مع مرور الوقت وتجدد الاجيال
لم تخف تأثرها برشيد الزلامي وعبدالله بن عون وشقير الجذع
الشاعرة نجود النايف أطمح ان يكون لي بصمة شعرية مختلفة وثابته مع مرور الوقت وتجدد الاجيال
ناصر النفيعي - شعبية
قالت الشاعرة نجود النايف إنها إبنة بيئتها الشعرية ، لذلك تأثرت بمن حولها ، فوالدتها شاعرة متمكنة وجدها شاعر يشار له بالبنان، وحاولت مجاراتهم فيما كانوا يكتبون منذ الصغر ، فهي تعيش القصيدة ، وتهتم بتطوير المفردة وتحديث لغة المخاطبة طبقاً للزمان والمكان والظروف المتغيرة والمحيطة والمتلونة .
ولم تخف قراءتها وتأثرها بما كتبه من شعر رشيد الزلامي وعبدالله بن عون وشقير الجذع .
وتضيف الشعر اختلف في كل مرحلة يكون التطور الكتابي ملحوظ ومتجدد مع تجدد الافكار .
وهي كشاعرة تطمح ان يكون لها بصمة شعرية مختلفة وثابته مع مرور الوقت وتجدد الاجيال. وتسعى لجمع نتاجها الشعري في ديوان مقرؤ في مقبل الأيام أعدت العدة ليحتوي 90 قصيدة متنوعة الفكرة والمضمون .
وترى الشاعرة نجود أن ثلاث قصائد قريبة الى قلبها أولها مهيلة القصيد ثم ضفاف الذكريات ثم رف المحبة .
وختمت حديثها بقصيدتها
علئ ضفاف الذكريات اللي تجيب الغايبين
‏تسوقني شرد[ القصايد للغنا]~واسوقها

‏قريحتي جنبتها عن سكة المستشعرين
‏اللي تغني* بالقصايد ما تعرف فروقها

‏معا وجود الناقد الي يعرف الشعر الثمين
‏تكتب معانيها كذا [ما فكرت]بطروقها

‏ماتيهتني*يوم غيري... به عبادً... تايهين
‏لكن تعنيني لها مزنً... تلوح...؛ ابروقها

‏حاولت عنها اصد واسلا ضمن ناس دالهين
‏لان القريحه كل ما لاحت بروق تشوقها

‏وان راحت همومي ترجعها مهجرعة الحنين
‏نفسي تبي قفرً خضر ترتع بوسطه نوقها

‏قلت التزم درب الصبر والله يعين الصابرين
‏وبعد الصبر بقطف عناقيد الفرح* واذوقها

‏مير البلا زاد الحزن والوقت بياح الكنين
‏مافيه قطعه فالحشاء.. ما تلها.. بعروقها

‏ياتل قلبي تل دلوً،، طوحو به،، جاهلين
‏من قبل لا شمس الفجر يطلع علي شروقها

‏ولا كما تل الحرار اللي تشوق،، الناظرين
‏تبا المطير و قاضبتها في الوكور اسبوقها

‏عليك يالي رحت عني ولا نسيتك من سنين
‏رغم اختلافات الوجيه بطبعها وفروقها

‏منك اتهشم واتمنى اني مع الي.. ميتين
‏كلامهم يطري علي من تحت الارض وفوقها

‏دايم نردد وقتنا ما يعترف.. بالناجحين
‏والناس لاجاها الحسد صعبه نسد حلوقها

‏حنا بنجد نحبها.. ونهيم ضمن.. الهايمين
‏الياطرق روحي هواها.. ينقطع.. معلوقها

‏**********




تقييم
0.00/10 (0 صوت)